اختلاط في مدارسنا !!

https://i2.wp.com/www.worldbank.org/endofyear/2007/eoy-education.jpg

أعلم أنكم متفاجئين من عنوان الموضوع و لكن أحببت أن أطرح فكرة تجول في خاطري من خلال هذه التدوينة , سببها أنني اجتمعت مع احد الأشخاص قبل أيام و بدأنا نتناقش عن مشاكل مجتمعنا السعودي و سلبياته من بينها طبعاً لبنة هذا المجتمع و قادة المستقبل الشباب ” بجنسيه الناعم و الخشن” , و بدأنا نتحدث عن نظرة الشباب “الذكور” السعودي التي لطالما تتسم بالشراهة لبناتنا الفتيات -إلا ما ندر بالطبع- و التي تُرجى إلى وجود غموض في فهم ذلك الكائن الغريب بالنسبة للشباب لعدم اختلاطهم حتى ببنات عمومتهم او خلانهم!!- و أنا أولهم – و لكن لنضع النقاط على الحروف ذلك الشاب الذي لا يعلم ما هي طبيعة تلك الفتاة التي يراها بالأسواق , بالمستشفيات  أو حتى في الشارع تسير لا نلومه لماذا؟

لأنه لم يرى في حياته كلها إلا إمراتين أمه , و أخته لذلك تجد نظرته الشرهة و التي تنم عن فضول زائد لا اكثر ولا اقل 🙂 تعمل 24/24 ساعة فأي قطعة سوداء تمر بالشارع كان لها النصيب من النظرة الأولى التي لو نصحتهم ان يغضوا البصر قالوا النظرة الأولى هي النظرة الشرعية 😐 -مساكين هالشباب سوا لهم مذهب لحالهم !!- و هكذا دواليك…و أذكّر هنا أننا لا نتكلم عن العموم لأنني في الواقع لا أحب التعميم <<<ماقصرت عممت و خلصت 🙂

في جلستي مع هذا الشخص الكريم ذكر لي حل و من يومها و أنا اقلب الفكرة برأسي “تصدقون ذاك الحل طلع الأنسب لأجيالنا القادمة”

ألا و هو الإختلاط  في مدارسنا<<<“لا تناظروني كذا اقرؤوا كلامي للأخير”

المقصود بالإختلاط هنا إلى الصف الرابع ابتدائي 🙂

لماذا إلى الصف الرابع ابتدائي تحديداً ؟؟ لأنه أولاً تطبيق لشريعتنا الغرى و هدي محمد صلى الله عليه و سلم حيث يقول عليه الصلاة و السلام : (( مُرُوا أبناءكم بالصلاة لسبع ، واضربوهم عليها لعشر سنين ، وفرقوا بينهم في المضاجع )) و كل طالبـ /ـة بالصف رابع يكونون قد أصبحوا على أقل تقدير بالعاشرة من العمر , و يكون الكادر التعليمي كله “نساء” من باب سد الذرائع ومنع الاختلاط في الكادر التعليمي و بذلك أيضاً وهو ثانياً -تبعاً للنقطة الأولى- حللنا بعض النظرة الشرهة لدى أبنائنا اتجاه الجنس الناعم فلقد اصبح متعود على ذلك الكائن الذي لطالما الأجيال التي سبقته جهلته و ظلت تجهله 😦

أعلم هذا الموضوع سيثير نفوس كثير من القراء الأفاضل …

ولكن اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية 🙂 , و أتمنى لو كنت مخطئاً أن تنورنني 🙂

13 تعليق »

  1. light Said:

    يا أخي الكريم ..
    أنا اول شخص يأمل أن يكون هناك حل لصد نظرات الشباب .. لكن في رأيك هل الإختلاط في المدارس هو الحل الأمثل لذلك .. وَ هل ستكون هناك مناعة .. صدقاً لا ..

  2. طرحك شجاع بس ياليت تقرا كتاب حراسة الفضيلة للعلامة بكر ابو زيد رحمه الله

    بس برأيي لا

    شكرا لك

  3. محمد Said:

    ليووووووومك .. وبعض الطلاب يذكرون المزيّن اللي درسوهم بالروضة 🙂

    وهذا يكفي 🙂

  4. 5osh wa7ed Said:

    @ light : والله يا وخيتي مدري و لكن بإعتقادي ان كثير من نظرات الشباب للجنس الآخر ستتغير صدقيني يا نور يا اخوك انا معاشر الشباب و عارفهم 😦 يعني النظرة تغيرت نوعاً ما و لكن يبقون شباب فيهم ذيك النظرة الشرهة للجنس الآخر و كأنهم ما عندهم اخوات او امهات من نفس الجنس!!!!!!!!

    @ أسعد : شاكر لك مرورك على التدوينة اخوي سعد و لكن انا حاب اعرف بس السلبيات من وجهة نظرك لو تطبق مثل هالقرار “اللي طبعاً ما راح يصير إلا بعد 60 لا لا بعد 100 سنة” 🙂

    @ محمد : حيا الله بو صالح 🙂 مدري يا أخوك مافهمت هل انت مع أو ضد الفكرة؟؟؟!!! <<سامحني الفهم صاير عندي مش و لا بد هاليومين بسبة اللخبطة الحاصلة في السنة التحضيرية 🙂

  5. داليا Said:

    أولاً …. لا أعلم حقيقة لما هذه النظره …ولكن هل الإختلاط هو الحل !؟
    وسيخفف من هذه النظره وهذا الفضول !؟
    برأيي أن هُناك أيضاً وسائل أُخرى وطُرق متعدده …
    هذه المشكلة لدينا لاتنشأمن الصغر بل في فتره عمرية معينة وتتطور إلا أن تُصبح هوساً
    حدثتني زميلة في أحدى الروضات أن يتم فصل طابور الأولاد عن الفتيات وأستنكرت التصرف الغريب ….!! وماقد ينمو في ذهن الأولاد والفتيات من هذا العزل الكبير وفي سن الطفولة
    واللذي لم يُنزل الله به من سُلطان !!

  6. ياليت كل الشباب والبنات بنصف مستوى تفكيريك ياخوش واحد بس الشكوى لله وبوجودك ومن امثالك الكرام سأظل متفائلا على الدوام وسيأتي يوم قريب تزول هذه المعضلات الإصطناعية من الطريق … قول آمين

  7. سديم Said:

    خوش واحد …

    هل تعتقد أن سبب شراهة الشباب على النساء في السعودية سببها عدم الإختلاط بهن؟
    لماذا لا تقول أنها فطرة وغريزة جبل عليها الذكور تجاه الإناث وهي ليست حكراً على بلدنا فقط
    لكن .. لأن شباب البلاد الأخرى لهم الحرية في تفريغ الكبت بطرق مشروعه وغير مشروعه إلا من رحم الله

    بينما لدينا
    1-رادع رقابي وهو عدم الإختلاط ومافيه من صيانة للأعراض
    2-رادع الدين والإخلاق الذي يتحلى به البعض ..
    هي معادلة منطقية اختلاط = جنس
    وأتحدى من ينكر ذلك فقد ورد عن رسول الله في حديث ( الحمو الموت) ما يدل على أن الإختلاط كارثة

    وللعلم …
    هو ليس عيباً أو نقصاً فيكم معشر الشباب أو عدم ثقة أو أو ….
    بل هي غريــــــــــــــــــــــــزة جُبِلَ عليها أبناء آدم لأنها من وسائل التكاثر وإعمار الإرض

    وهذه طرفة حقيقة:
    حدثتني قريبتي أن أبنها رفض الذهاب للروضة إلا إذا كان فصله خالي من البنات وأصر وعاند أهله أنه لن يذهب ما دام في الصف بنت واحدة !!
    وهذا يرجع لتربيته حيث كان أبوه يردد على مسامعه دائماً : أنت رجل ولا تجلس مع أطفال العائلة الإناث 🙂

  8. 5osh wa7ed Said:

    @ داليا : كلامك صحيح و لكن لايمكن ان نجعلهم في تلك الحقبة العمرية التي تنشأ فيها تلك النظرة في صف واحد شباب و بنات “واقول هنا شباب و بنات بحكم انهم وقتها بلغوا” , لذلك نحاول وضع تواصل بينهم حتى الرابع ابتدائي حتى نفك بعض من الاستفهامات التي تجول في الجنسين لفهم بعضهما لبعض .

    @ نبيل المعجل : حيا الله بو فيصل , استاذي الكريم احرجتني بهذا الإطراء 🙂 , و اتمنى ان تزول حقاً تلك المعضلات الاصطناعية , اللهم آمين.

    @ سديم : حيلك حيلك علينا اختي , انتي تقولين ان الاختلاط كارثة و نحن نتكلم عن اطفال بالعاشرة من العمر !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! حتى أنهم متساوية لديهم الهرمونات الذكرية و الأنثوية “على حدٍ سواء لكلا الجنسين”!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! , و لا أدري ما علاقة حديث الرسول عليه اتم الصلاة و السلام “الحمو الموت” في موضوعنا و نحن نتكلم عن اطفال!!! اطفال ياناس!!!

    أنا من وجهة نظري أن الموضوع عادي جداً , ستقولون ستحل كارثة و كوارث و الآن لايحدث شيء يعني ؟! بصراحة و لنقف وقفة مع انفسنا و نرى كـــ “شباب” الكادر التعليمي الذكوري بالإبتدائيات و المتوسطات و قصصهم , و نحن نتكلم عن كادر تعليمي “نسوي” يكون كتربية المنزل إلى الرابع ابتدائي لا ضير فيها يا جماعة لا أرى فيها اي ضرر !!! .

    و نظرة الشباب الشرهة صدقوني لن تتغير إلا بتتغير البنية التحتية لعقول أبنائنا الشباب و التي تتأثر بالبيئة المحيطة لو رأى الشاب بيئة منفتحة امامه بحدود المعقول بالفطرة الإنسانية و التي تحكمها شريعتنا بمحاذير “معينة” ((وهنا اركز على معينة تتعلق بشريعتنا الغرى لا بعادات و تقاليد فرضت من أشخاص غريبين الأطوار)) صدقاً لن نرى تلك النظرة مجدداً.

  9. هلا بك خيو
    ابرد إن سمحت لي على كلامك وأول وابين لك السلبيات:
    1- قلت الله يجزاك خير: “نظرة الشباب “الذكور” السعودي التي لطالما تتسم بالشراهة لبناتنا”.
    الشراهة !! أحس أن الكلمة كبيرة حبتين 🙂 ,
    زائد أنك خصصت السعودي فقط وكأنها – أي النظرة الشرهة – لا تتواجد عند غيره !! ليتك قلت الشباب بشكل عام حتى من يقرأ ما كتبت لا يظن فينا السوء, وأقول لك أن النظرة منشأها الفطره, بالاضافة أن حتى بعض المتزوجين هداهم الله ينظرون, اتعب نفسك قليلا بالبحث عن خلافات الأزواج بسبب الممثلة والمغنية الجميلة وستجد العجب.
    والحين مش بس الذكور حتى البنات لهم نصيب من الموضوع واذا تحب تتأكد إسأل والدتك – الله يحفظها – وشف وش تقول لك

    2- قلت: “لذلك تجد نظرته الشرهة و التي تنم عن فضول زائد لا اكثر ولا اقل”.
    “فضول زائد لا اكثر ولا اقل” !!!! طيب يا أخي وين راحت الغريزة البشرية والتي تتمثل بميل كل جنس للآخر؟؟!!

    3- أخوي العزيز, إيرادك للحديث في غير محله والله أعلم, لأن الحديث يتكلم عن الصلاة والتفريق بين الأبناء في المضاجع, وانظر هنا شرح الحديث:
    http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=44&ID=592

    4- أخيراً؛ أؤكد على كلام محمد لما قال: “ليووووووومك .. وبعض الطلاب يذكرون المزيّن اللي درسوهم بالروضة “, وترى كل واحد منا يتذكر شكل بعض أقاربه أو غيرهم من النساء ممن رآهم في صغره.

    ولو قرأت كتاب “حرسة الفضيلة” للعلامة بكر أبو زيد رحمه الله كنت وجدت شيء من السلبيات مثل وضع لبنة الاختلاط بحيث أن الذكور يألفون هذا الشيء: “وإذا كان الاختلاط في المضاجع بين الأولاد -وهم إخوة- داخل البيوت بإشراف آبائهم مما نهى عنه الشرع، فكيف به خارج البيوت مع غياب رقابة الوالدين”, ويسهل عملية التحرر من الحجاب فيكون كأنه ما له داعي للبنات ما داموا يعرفون بعض.

    وعلى كلٍ؛ ان شاء الله ما يطبق القرار أبد 🙂

    وهذا رابط خبر حصل قبل مده في بريطانيا اطلع عليه

    وان كان محذوف اكتب dad at 13 وبيطلع لك

    وهذا بعد

    http://www.alarabiya.net/articles/2009/02/13/66375.html

    وهذا رابط للكتاب من المكتبة الوقفية
    http://www.waqfeya.com/search.php

    وهذا من مكتبة صيد الفوائد
    http://www.saaid.net/book/open.php?cat=6&book=345

    وأعتذر على الإطالة 🙂

  10. أنا Said:

    أهلين اخوي خوش واحد
    موضوع جميل جدا و فكره غريبه
    يمكن انت تقول كذا حسب تفكيرك بس مو كل الناس نفس التفكير و للأسف الأغلب تفكيرهم غير

    لو كان ذا الكلام أول كان يمكن بس الحين ابو ١٠ سنوات صار يرقم << التفكير تغير ^_^

    و سوري اني طولت اخوي

  11. ترآنيم Said:

    ترآودني هذه الفكرة
    ولم أتشجع لـ طرحها
    لا خشية لأحد سوى الله ولكن درأ ً من أتهامي بإعتناق أفكار بعض الفئات لعل المكان أرفع قدر من ذكرها وتسميتها .,
    😉 >> أتضحت الصورة .,؟

    عمومآ أنا أؤؤيد هذه الفكرة وطرحتها بشكل عفوي في نقاشاتنا اليومية
    لعلها خطوة إلى الأمام
    نحو مجتمع أفضل

    0

    0

    أحييك أخ عبدالرحمن
    ورعاك الله على ما كتبت }

  12. اسمهان Said:

    اخوي خوش اشكرك على دعوتك لي في هالتدوينه
    اخوي انت اثبت لي انك ضد الاختلاط وهذا شي اسعدني لانك قلت يختلطون الى سن 10
    انا مو مشكله عندي <<<<<<<مصدقه عمرها على ىالها انها من مجلس الشورى
    انا مع اقتراحك تعرف ليه لان فيه اطفال صغار في هذا العمر يتعرضون للتحرش الجنسي من مدرسينهم فاافضل ان النساء يدرووسونهم
    بس ياخووي انا ضد الاختلاط بين الكبار هذا اللي اقصده في موقع الاستاذ نبيل
    وان شالله وصلت الفكره يا خووش

  13. اسمهان Said:

    ابي اخذ لفه على مدونتك عجبتني خخخخ


{ RSS feed for comments on this post} · { TrackBack URI }

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: