من سلبيات مجتمعنا – ثقافة كما تدين تدان هل هي مزروعة لدينا؟

ثقافة كما تدين تدان في مجتمعنا …

https://i1.wp.com/images.abunawaf.com/2005/01/1133581.jpg

تلك الثقافة تكاد تكون معدومة بيننا للأسف و بالأخص الشباب , فأصبح الشاب أو الشابة “على حدٍ سواء” منا – وهنا لا أعمّم- عبداً لغرائزه فلا يمكنه وضع “كنترول” لنفسه و لشهواته الجامحة التي ليست بإمكانه كبحها , و نحن بإمكاننا ذلك بالطبع !!

و لكن بسبب الكبت الحاصل و الكبت القوي فإن كما هو الحال دائماً كل ممنوع مرغوب و أننا هنا نعتقد بل إلى يصل بنا الحال إلى الجزم أحياناً أنّ الجنس الآخر في مجتمعنا يختلف عمن نراهم في التلفاز / مواقع الانترنت / حتى في وسائل الإعلام و الإتصال الأخرى من نفس ذلك الجنس , بل نعيش وسط عالم من الأسئلة تدور حول هذا الكائن المدعو “الآخر” و علامة استفاهم كبير تختم على  رؤوسنا  فتسطير علينا تلك الغرائز لتوصلنا إلى حال أشبه ما نكون فيه “سوق لبيع أخلاقنا و سموها” نعم أخلاقنا .

أنت أيها الشاب و أنتي أيتها الشابة , ألم تنمى فيكما يوماً ثقافة “كما تدين تدان” ؟؟؟

قد يقول الشابـ / ـة مناّ : عادي .. غالبية الشباب و البنات يكلمون و يحبون و يكحلون .

و نرد و نقول نعم صدقتما القول و لكن هل ترضاها لشريك حياتك المستقبلية , أهلك , اخواتكَ , أخوانكِ ؟؟؟

قد يقولون : مصيرنا بنعقل … و نهتدي . 😐

يا أحبائي , أنا معكم قد نهتدي و نعقل و قد … و قد … ولكن متى ؟؟

إلى متى لا نكون عمليين أكثر و مهنيين أكثر , الحياة تتطلب أكثر من حب و عاطفة “قد أكون أصغر من أن أحكم على الحياة بسبب صغر سني و قلة تجاربي بالحياة” ولكن يجب أن اقول ما عندي فلدي الحق بأن اقول اناقش واحاور ” وعلى قولة بو فيصل موقعي و بكيفي بس انا راح اقول مدونتي و بكيفي 😀 ”

شبابنا يعاني الكبت الكبت ثم الكبت , لذلك الواجب على الأسرة احتواء هؤلاء الفئة من الشباب و الشابات للخروج بجيل جديد يتسم بالمهنية ..تلك العلاقة بين الأخت و أخاه أو العكس يجب ان تكون مبنية على صداقة قبل الأخوة يجب أن تعرف ما بأختكَ قبل الناس و أن تعلمي ما بأخيكِ قبل أصدقائه , الأسرة في مجتمعنا ياللأسف ليست سواء منزل نلجأ له بالنوم و المشاكل القصوى التي يتدخل بها القانون أما للأسرار , فتح القلوب فالأصدقاء أقرب 😦 .

أخي العزيز / اختي العزيزة الحياة ليست كلها حب و عشق و هيام .. تلك العواطف الجيّاشة ستكون بداية ميثاق و عهد يُقطّع من كلا الحبيبين و هو ما نسميه بـعُرفنا “الزواج” نعم الزواج , تلك المؤسسة التي يقوم عليها المجتمع و هي تلك اللبنة الأولى للمجتمع , قد يكون كلامي ممّل بالنسبة لبعض القراء و خاصة أبناء جنسي و سيقولون مللنا من هذه النقاط في كتب مادة التربية الوطنية بالمرحلتين المتوسطة و الثانوية , ولكن نحن قرأنا و تعلمنا لذلك يجب تطبيقها , لا اقول ادعوا المثالية و الحكر بينكم و بين الجنس الآخر و اصنعوا حواجز حتى ولو كان على حساب عملكم  و أن تكونوا عالة على التطور الحاصل و لا اقول اقتربوا من الجنس الآخر إلى حد المكالمات الحمراء و المواعيد الرومانسية بما يخالف عقيدتنا الغرى “وليس عاداتنا و تقاليدنا , لأنني ليس ممن يحبذون ذلك المسمى” , لا إفراط و لا تفريط و اللبيب بالإشارة يفهمُ ”  بديت اخنبق و في رواية اخنبج 😛  ” .

قبل الختام , حل هذه المعضلة برأيي الخاص “والذي لا يشاركني احد فيه 😀 ”  هو تنمية ثقافة كما تدين تدان في مجتمعاتنا  و على قول المثل من طق باب الناس انطق  بابه “صح المثل ؟؟” أو اي شيء .

ومضة :

اللهم اهدي كل عبدٍ ضال إلى سواء السبيل و وفقنا نحن معشر الشباب و الشابات إلى ما تحبه و ترضاه , و اغفر لعبدك المسلم سوء خطاياه و سددّ له خطاه .

ثقافة “كما تدين تدان” بالشبكة :

كما تدين تدان (قصص واقعية) – موقع طريق الإسلام

كما تدين تدان قاعد لكل  زمان

2 تعليقان »

  1. داليا الشعلان Said:

    أخي عبد الرحمن أهنيك على هذا المقال
    وكلامك صحيح ولا غُبار علية ولكن وين اللي يسمع للأسف
    الأبناء مثل الشجره قد ماتعطيعا تجني ثمار على قد حرصك ومتابعتك وإحتوائك لهم
    أتفق معك بكل كلامك
    والله يخلي لك أسرتك يارب ويوفقك

  2. light Said:

    لا يسعني سوى القول بأنني ذهلت لما سطرته يا أخي العزيز من عبارات رائعه ..
    حقاً ان مذهوله .. بس في نفس الوقت زعلانه ليه ما جبت طاريي << ما تنعطى وجهه صح 🙂


{ RSS feed for comments on this post} · { TrackBack URI }

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: